منوعات

لغز يبدو سهلًا لكن غالبية الناس يخطئون في حله

صفحات الشبكات الاجتماعية مليئة بالألغاز التي تبدو لوهلة منطقية وبسيطة، لكن القليل منا يصلون إلى الإجابة الصحيحة. ولغز الصناديق هذا واحدة من تلك الألغاز التي لم يُجب عليه سوى شخص واحد من كل 3 أشخاص.

وذلك على حسبما ذكر المستخدِم Puzzlefizzy Is awesome على منصة brilliant.org والتي يُعرض هذا اللغز عليها، حيث ويصل إلى الإجابة الصحيحة لهذا اللغز 36% فقط من بين نحو 300 ألف شخص ممن حاولوا حله.

واللغز يكمن في أن هناك 3 صناديق: “1” و”2″ و”3″.. وتحت كل صندوق هناك عبارة مكتوبة “عبارة واحدة فقط من العبارات صحيحة، والعبارتين الأخيرتين خاطئتان”. وهذه هي العبارات التي كُتبت بترتيب الصناديق هي:

“1” السيارة داخل هذا الصندوق

“2” السيارة ليست في هذا الصندوق

“3” السيارة ليست في الصندوق رقم “1”

وهذه العبارات كافية جداً كي تتوصل للحل السليم.

نعلم أنه تحت كل صندوق احتمالية ممكنة لحل اللغز. ومن المهم الانتباه أيضاً إلى أنه ليست هناك إلا احتمالية واحدة صحيحة من بين الثلاث الممكنة، إذاً ما الحل الصحيح؟ وفي أي صندوق توجد السيارة؟ يمكنك معرفة الحل من خلال مشاهدة الفيديو.

حل اللغز
كما جاء في صحيفة هافينغتون بوست عربي، فإن إذا سرنا مع كل عبارة من تلك العبارات الثلاث الممكنة، فسنجد أن الصندوق رقم “2” يحتوي على السيارة.. لكن كيف؟

الإجابة ببساطة، هي أنه يتوجب عليك أن تمحو العبارات الخاطئة لتبقى عندك العبارة الصحيحة.

فلو اعتبرنا أن السيارة في الصندوق رقم “1”، ففي هذه الحالة ستكون لدينا عبارتان صحيحتان، وهما العبارة “1” والعبارة “2”.

ولو اعتبرنا أن السيارة في الصندوق رقم “3”، ففي هذه الحالة ستكون لدينا أيضاً عبارتان صحيحتان، وهما العبارة “2” والعبارة “3”.

لكن، لو سلمنا بأن السيارة في الصندوق رقم “2”، فهذا يعني أن العبارة رقم “3” فقط هي الصحيحة، أما العبارتان “1” و”2″ فهما خاطئتان.

شارك هذا الموضوع:
اضغط للمشاركة على تويتر (فتح في نافذة جديدة)71انقر للمشاركة على فيسبوك (فتح في نافذة جديدة)71Click to share on WhatsApp (فتح في نافذة جديدة)Click to share on Telegram (فتح في نافذة جديدة)اضغط للمشاركة على Google+ (فتح في نافذة جديدة)
هذا المقال لا يعبر سوى عن رأي كاتبه، ولا يعبر بالضرورة عن رأي فريق المكتبة العامة

مصدر المقالة المكتبة العامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى